مصابةٌ بك

مصابةٌ بك

ـ بدرية محمد

 

(54)
وجه بغير ملامح

(1)
لست شاعرة
ولكنني مصابة بك
لا أجيد الكتابة
ولكن حين أنظر إلى
عينيك تنبت من كفيّ
قصائد من صوت فيروز.

(2)
بعد عناق ودمعتين
مللت النصوص الباردة,
المصنوعة من البلاستيك
أحتفظ فقط بتلك
القصيدة المجنونة
التي فقدت ذاكرتها
برحيلك .
وأفشل كثيرا في إرسالها لك!
(٣)
أنا خلف ما تبقى من
رائحة ظلك
محض أوهام وألم .!
أسير بساق واحدة
والأخرى بترها طول الغياب.

(٤)

أتذكر الساعة التي
أهديتني إياها ؟
أحدثت ثقبا في معصمي,
فما عدت أشعر بي,
(5)
تعال الآن
لتعيد ضبط المسافات
التي تثاءبت قبل
هطولك
وتلون السماء فرحا
وقوس أغنيات
نلعب (الغميضة) معا
ونبدأ الحكاية برشفة
و عناق !!!

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: