مضطرب العودة

 

مضطرب العودة

سكينة شجاع الدين

تقفز آيات المعنى في صفة

الحرف الموجع

بين توالي تقلبه

تهجره تراتيل

تغنيها بسلام

أحلام استنزفها التأجيل

فتبلسم ضجيج البوح

النازف

مضطرب العودة

حين يقاوم

يتكئ على جرح مغدور

يتعثر حين يلملم أشلاءه

لن يبقى في جعبته

غير بقايا لأدوات

مارس فيها حقوق هويته

كي يصعد درجات

القمة

لم يبحث عن توقيت

قد يذرف تدفقها

ذات صعود

قد تحجب عنه الرؤية

فيمارس خطوات

المكفوفين

لا يسكن فيه النبض

مهما كان تبرمها الأيام

يقطع بصلابة

حنجرة الوقت المجروح

ويضربها بمعاول صبره

تلك الأزمات

المحتدمة في تفتيت

قضيتنا

وتهميش صراخ منتفض

بين حناياها

صدور أدمنت الصمت

لم يبق منها غير صدى

لا ينتج غير الصمت .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: