كلية الآداب ومنتدى الحداثة والتنوير الثقافي يحييان أربعينية فقيد الوطن البروفسور عبده علي عثمان

أقامت كلية الآداب جامعة صنعاء (قسم علم الاجتماع)، ومنتدى الحداثة والتنوير الثقافي صباح اليوم الثلاثاء على رواق قاعة جمال عبدالناصر أربعينية فقيد الوطن البروفسور/ عبده علي عثمان،

وذلك بمشاركة نخبة من الأكاديميين وأصدقاء وطلاب الفقيد.
وفي الفعالية التي اُفتتحت بالسلام الجمهوري وقراءة الفاتحة إلى روح الفقيد عبده علي عثمان، قدمت عدد من الكلمات، منها كلمة قسم علم الاجتماع التي ألقاها الأستاذ الدكتور/ كامل الرُشاحي، ومن ثم ألقى الأستاذ الدكتور/ أحمد قائد الصايدي ـ أستاذ التاريخ الحديث والمعاصر بجامعة صنعاء ـ كلمة أصدقاء الفقيد، والتي تناول فيها الدكتور الصايدي علاقته المبكرة بالراحل عبده علي عثمان، والتي تعود إلى مطلع ستينيات القرن المنصرم، معرجا على مناقب الفقيد ودوره التنويري والمعرفي .
وألقى كلمة أسرة الفقيد نجله الدكتور/ نبيل عبده علي عثمان، وأما كلمة طلاب البروفسور عبده علي عثمان فقد ألقتها الدكتورة/ لينا عبدالجبار العبسي، وقدم الأستاذ/ علي محمد هاشم كلمة تحت عنوان (فقيد الوطن والحركة الوطنية والتربوية الأستاذ/عبده علي عثمان “غندي اليمن”)، وألقى الأستاذ/ يحيى حسين العرشي ـ وزير الثقافة الأسبق ـ كلمة تناول فيها دور الفقيد عبده علي عثمان في الحياة السياسية والنضالية والأكاديمية.
إضافة إلى ذلك فقد ألقيت عدد من الكلمات لكل من:
الأستاذ الدكتور/ عبدالله الكنده ، والأستاذ الدكتور/محمد شكري ـ نائب رئيس جامعة صنعاء لشؤون الطلاب، والأستاذة/إشراق القرشي، وكلمة مجلس الوزراء ألقاها وزير الدولة وعضو مجلس الوزراء الأستاذ الدكتور حميد عوض المزجاجي، وكلمة للواء/ عبدالسلام أحمد الضلعي وكيل وزارة الإدارة المحلية.
وأكدت الكلمات في مجملها على الأدوار النضالية والمعرفية للأستاذ عبده علي عثمان، مؤكدين في الوقت ذاته
أن اليمن برحيل البروفسور عبده علي عثمان فقد واحداً من أبرز الأكاديميين، ورموز الحركة الوطنية الكبار الذين ناضلوا من أجل سيادة واستقلال الوطن وبناء دولة الحق والعدالة الاجتماعية والمواطنة المتساوية، وأن رحيله ترك فراغا كبيرا يصعب ملؤه على المدى المنظور، لا سيما في هذه الظروف التي تمر بها البلاد.
حضر الفعالية نخبة من الأكاديميين والأدباء والكتاب، وأصدقاء وزملاء فقيد الوطن الأستاذ عبده علي عثمان.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: