تحت شعار “الفلسفة وقضايا العصر” سِمنار بجامعة صنعاء

 

ـ ريم نزار

تزامنا مع اليوم العالمي للفلسفة أقام قسم الفلسفة بجامعة صنعاء صباح اليوم الخميس 27نوفمبر  سمنار “تدارس الموضوعات” تحت عنوان “الفلسفة وقضايا العصر” بحضور مجموعة من دكاترة الكلية وكوكبة من دكاترة القسم ورئس جامعة صنعاء .

وتحدث المشاركون عن أهمية علم الفلسفة ومدى حاجة المجتمعات لهذا العلم ، وارتباطه الوثيق بمجريات الحياة  ، وفي هذا الصدد يقول المشاركون :

” إننا نعرف بأن الفلسفة أفق فكري يجب أن يتحلى بها كل شخص ، وإن انفاق الدولة على دارسي الفلسفة يعزز بناء وتطور الفكر وجعل التعليم أساساً يقوم عليه المواطنون، وبأننا لسنا مجرد أشخاص استهلاكيين نتخصص في مجالات علمية من أجل سوق العمل، ومن تجربة بعض الدارسين في دراسة الفلسفة ورؤيتهم أن المجتمع ينقصه العلم والأخلاق، وبالتفلسف يكتسب العلم والأخلاق ..

كما تحدث المشاركون عن السياسة والأخلاق عند ابن خلدون ، ووصف العصبية عنده وإن الفلسفة مشروع إقامة إنسان ..

ولم ينسَ المشاركون اللفتة المهمة وعلاقة الفلسفة والدين ، وكذا التوفيق بينها ، وقول الكندي عن الفلسفة وعن الذين لا يهتمون بها ” أهل الغربة عن الحق” .

ونوه المشاركون على أن علماء الفلسفة أثروا في شعوبهم وإخراجهم من مشاكلهم الاجتماعية والوصول إلى حلول لهذه الحروب الطاحنة والتعايش والمساوة بين الناس واحترام العقائد الدينية مستشهدين في الوقت ذاته بقول الإمام علي كرم الله وجهه عند مواجهته للأشتر “إما أخ لك في الدين أو ظهير لك بالإنسانية ”  ، فالإنسانية هي ما تيسر لنا حياتنا وتشعرنا بقيمة الإنسان واحترام الذات والغير .

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: