كم هدني حبي وضيعني معك

شعر : عبدالواسع أحمد اليوسفي

(16)
عـانقتُ طيفَك

كم هدني حبي وضيعني معك
يا ليت قلبي إذ أحبك ودعك

أو لـــيتـه لـــمـا رآك حـقـيـقةً
ترك الهوى عمدا وغادر موضعك

ماذا جنتْ روحي لتـقتلَ فرحها

أنسيتَ كم كانتْ تكفـف أدمـعـك ؟

نخب المحبة كم سقيـتـك كأســهـا
عشقـا أعلـلك الـغـرام وأتـرعـك

مـلـكـا تربــعــت الـفـؤاد مــبــجـلا
فالروح قـصرك والـجـوانح مربعـك

يا غنوة قلبي يموسق لحنها
عشقا وتنظمها الشجون لمطلعك

جـذلا بأنـياط الـفـؤاد عزفـتها
حـبا. يسامرها الـغـرام ويسجـعـك

فاهتزتْ الأشواق وارفـة الـندى
تسقي رياضك بالضلوع وتـزرعــك

ودنـتْ قطـوف الـحـب مـنـك وذللــت
وجنى جناها يستجيش ويتبعك

فسريت مغرورا تمزقني أسىً
وبرغم أجراحي أقوم وأجمعك

وأهيم مشغوفا وأبكيَ لوعةً
وتزيدني صدا فمن ذا روّعــك

يا بوح أنـغـام يشـنـف مسمـعي
ما بال آهاتي تشنف مـسمـعـك

أعللـك : أسقيك مرة بعد أخرى
اترعك: الكأس المترعة هي المملؤة
جذلا :فرحا
أنياط : شرايين
تشنف: تطرب

21–9–2019

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

%d مدونون معجبون بهذه: