قلبي عليك يا وطن

 

ـ شعر  : زيد الطهراوي

(17)
لا تلوموا الشعر

تمكن من فؤاد الصب شوق

أنار العاشقون له القلاعا

 

يقول و قد براه الحب طوعا

كمن عشق المرارة و الصداعا:

 

“سئمت البعد عن وطن قريب

و عاين خافقي منه التياعا

 

جريح لا يواسيه التئام

و عذب كالشذى في الأفق ضاعا

 

أجب قلبي إذا ناداك شوقا

فقد أمسى الهوى حلما مشاعا

 

على وطني أريق الحب غضا

فقد أرست محبته الشراعا

 

و أرسل شاطئ الأمجاد جمرا

على العشاق إن رغبوا الوداعا”

 

تمكن من فؤاد الصب حب

يراوده انكسارا و التماعا

 

فلا تمسح عن العينين شمعا

تساقط شامخا يبغي الدفاعا

 

فروعة حزنه أمست سياجا

و سهما نافذا يردي السباعا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*