رسالةٌ إلى  صديق

(8)
 رسالةٌ إلى  صديق
شعر : عبد الواسع اليوسفي

أتوقُ إليكَ مِنْ أعماقِ روحي
وتأتي عامدا تدمي جروحي

تجازيني عن الإخلاصِ غدرا
كأنَّكَ قدْ جُبِلْتَ على القبيحِ

أبينكَ والوفا حربٌ ضروسٌ ؟
وهلْ كانتْ لِدَاتِكَ مِنْ سجيحِ ؟

مدحتكَ بالوفا وعتبتُ نصحاً
فلا عتبي أفادَ ولا مديحي

إذا غاضَ الوفاء فما يوارى
قبيح الفعلِ بالقولِ المليحِ

فإنَّ اللؤمَ ليسَ له دواءٌ
ولو جَسَّتْ عليه يدُ المسيحِ

فقلْ للنفسِ إنْ أمرَتْكَ سوءًا
حـذارِ لـلـوفا أنْ تستبيحي

تحلي بالفضائلِ والمعالي
وجازي الخيرَ خيرًا ًتستريحي

ــــــــــــــــــــ 

(8)
 رسالةٌ إلى  صديق
جُبِلْتَ: فُطرتَ عليه
لِدَاْتِك: الأم التي أرضعتك
جَسَّتْ : فحصته وعالجته

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*