شاعر من اليمن – الحلقة الخامسة والثلاثون

 

نجم احتفالنا هذا الاسبوع شاعرة متألقة، من محافظة تعز، بكلوريوس آداب قسم اللغة العربية ، حاصلة على العديد من الشهادات التقديرية منها شهادة تقدير من اتحاد المبدعين العرب ،حاصلة على المركز الثالث في مسابقة شاعر الجامعة عام 2008م، حاصلة على المركز الأول في مسابقة الشعر الثوري على مستوى المحافظات، صاحبة أول دويتو شعري يمني بالاشتراك مع الشاعر عبد الرحمن عيلان 2006م، شاركت في عدة فعاليات ثقافية في عدة أماكن ثقافية أبرزها ملتقى الشعراء العرب الثاني 2006م ، ملتقى الإبداع الشعري الأول الذي أقامته مؤسسة إبداع للثقافة والفنون ، لديها مجموعة شعرية بعنوان ( الكأس المقدسة ) ضمن كتاب سماوات . ومجموعة شعرية ( دندنة على أعقاب الرماد ). إنها الشاعرة خالدة النسيري

من نصوصها:

 

(20)
شاعر من اليمن – الحلقة الحادية والأربعون
يا عائما في منارات الحنين ألم
أعلق الحب في أحزان أشرعتي

و استوطنت فيك أحلامي وما يئست
فيك احتمالات جرح فتتت لغتي

يا كل شرخ تصدى في الهوى ومضى
يستنسخ الآه في نبضي و أوردتي

أعود من بؤسك العاتي لتعصف بي
يد المآسي بأرض عاكست جهتي

يا سيد الروح يا معنى يسامرني
قد غادرت من شذى الأيام أخيلتي

سأرقب الآن في وجه الزمان هنا
أنوار فجر يصلي الأن في رئتي

عرائس الوهم باتت تشتهي قمراً
أطل من شرفة المعنى لفاتحتي

تُعرجنُ التيه تُرخي ألف أسئلة
تلفُ في مفصلي عمراً لقافيتي

ما عاد ينفع وهم يشتهي سكني
بين انطفاء يهدُّ الآن ما يأتي

قد صار لي بين أحداق النهى وطن
ولي من الضوء مشكاة بها صفتي
حنين الضوء:
أيا أيقونة المعنى أفيقي
بحب صادق وهوىً رقيقِ

سأنقش في مسام الريح حبا
موشى بالزمرد والعقيقِ

سأنزع من حنين الضوء عطرا
خرافيا يكفكفه بريقي

وأزرع بين كفيك اشتياقي
وأرمي كل أحزاني وضيقي

وألتحف الحروف لعل همساً
يوشوش خافقي ليجف ريقي

حبال الوقت ترمي مبتغاها
وحلم الأمس يستجدي شروقي

أأوهام تتمتم باحتراف
لتشعل في صدى المعنى بروقي

فيا عجبي تكتل كل صمت
بأرض ضاع في يدها طريقي

تشب النار في عمق انفعالي
أفر إليك كي تشفى حروقي

أصار الحب شباكا بعيدا
يصُفُّ الشوق من زمن عتيق

وأوجاع تدك دمي وتمضي
تؤسس أحرفي بغدي الغريقِ

متى ألقاك يا لحن الأماني
لترحل للمدى أنغام شوقي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*